إضراب عمالي في المناطق “المحررة” في حلب

مظاهرة-عمال-النظافة-في-حلب

عمال نظافة بأحياء حلب “المحررة” يخرجون بمظاهرة للمطالبة برواتبهم المتأخرة

خرج، البارحة يوم السبت، ٢٠ أيلول، عشرات من عمال النظافة في أحياء حلب التي تخضع لسيطرة المعارضة، بمظاهرة احتجاجا على انقطاع رواتبهم، مطالبين الجهات المعنية بدفعها.

ونشر ناشطون عبر موقع يوتيوب، شريط فيديو يظهر عدداً من عمال النظافة في أحد أحياء حلب القديمة، التي تسيطر عليها المعارضة، هتفوا بعبارات “بدنا رواتب… حسوا فينا”، رافعين لافتات تستنكر انقطاع أجورهم لشهرين متتاليين.

من جانبه، رد مسؤول في “المجلس المحلي لمدينة حلب خلال حديثه مع المحتجين أن الرواتب ستدفع قبل عيد الأضحى”، مشيرا إلى “زيادة في الرواتب نظرا لارتفاع سعر الدولار ودفع تعويض للعمال نظرا للتضخم الحاصل”.

وبحسب نشطاء، سبق أن خرج عناصر الدفاع المدني في مدينة حلب بمظاهرة مماثلة في حزيران الماضي، يشكون فيها عدم دفع أجور عوائل شهداء الفريق، متهمين الحكومة المؤقتة التابعة للائتلاف الوطني ، وهو تجمع ليبرالي – إسلامي مرتهن لقوى إقليمية وإمبريالية ، بالتقصير في حقوقهم المشروعة، وسط اتهامات للحكومة بأنها تشكو من خلل وظيفي وفساد إداري.

ان العمال والكادحين، وهم منتجي الخيرات والثروة، والقوة الاجتماعية الاساسية في الثورات الجارية ، لن يكتفوا بتغيير سياسي للطواقم الحاكمة من النخب السياسية البرجوازية (الحاكمة الان او المعارضة) ، بل ان الدوافع العميقة لثوراتهم هي ايضا تغيير اجتماعي عميق، وهو ما يتطلب العمل على التنظيم الذاتي لهم ، وبناء الحزب العمالي الجماهيري.

كل السلطة والثروة للشعب
ودوما مع كفاح الجماهير من اجل تحررها
تيار اليسار الثوري
٢١ أيلول ٢٠١٤

اضراب عمال النظافة في المجلس المحلي لمدينة حلب بسبب الرواتب

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s